لورا/ فان/ إيكو/ برادي.. “مساخيط” سعد لمجرد

كتب بواسطة على الساعة 17:59 - 18 أبريل 2017


تلقى الفنان سعد المجرد الآلاف من التهاني والتبريكات على مواقع التواصل الاجتماعي بعد خروجه من السجن في باريس، الخميس الماضي (13 أبريل)، لكن بعض الأسماء التزمت الصمت، وتوارت” إلى الخلف رغم نشاطها اليومي.

ديدجي فان.. الصمت حكمة
من بين هؤلاء، ديدجي فان، الذي سبق ورفع دعوى قضائية ضد “لمعلم” بسبب أغنية “إنتي” التي حققت شهرة ونجاحا واسعين على مواقع التواصل الاجتماعي، قبل أن يسويا الخلاف وينشرا صورة تجمعهما أشهرا قليلة قبل اعتقاله.
ديدجي فان، المعروف بصداقته مع لمجرد، أثار جدلا بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي، لالتزامه الصمت في قضية اتهام “لمعلم” بالاغتصاب في فرنسا، واستمر في صمته إلى اليوم.

لورا.. بطلة غلطانة
ولعل أكثر الأسماء التي تساءل عشاق لمجرد عن عدم تهنأته هي الإيطالية لورا، بطلة فيديو كليب “غلطانة”، التي تقضي حاليا عطلة قصيرة في مراكش.
عارضة الأزياء هي الأخرى بلعت لسانها، ولم تشارك محبي لمجرد فرحتهم، وزادت نيران الغضب، بعد أن سبق وعبرت عن عدم مبالاتها لما يقع للشخص الذي عرف بها في المغرب، واستغلالها اسمه في الإعلانات.

إيكو.. تضامن مباشر
منذ اعتقال سعد لمجرد قبل 6 أشهر، رفض الفنان الكوميدي إيكو التعليق عن موضوعه، وقال في أكثر من لقاء صحافي إن التضامن يكون بشكل مباشر وليس عبر نشر صورته وكتابة بعض الكلمات.
اليوم، وبعض خروج “لمعلم”، يبدو أن الكوميدي لا يزال متشبثا بكلامه، حيث لم يكتب ولو حرفا واحدا عن خروجه من السجن.

رضى البرادي.. الشاهد على الأحداث
مدير أعمال لمجرد هو الوحيد الشاهد على ما وقع ذات ليلة من شهر أكتوبر الماضي، حين اعتقل “لمعلم” بتهمة الاغتصاب.
رضى برادي، وكيل أعمال مجموعة من الفنانين، رفض التعليق على خبر توقيف عمله مع الفنان سعد لمجرد، في تصريح لـ”كيفاش مشاهير”، أمس الاثنين (17 أبريل).
وكانت بعض المنابر الإعلامية أشارت إلى انفصال لمجرد عن وكيل أعماله رضا برادي، بقرار من والدة “لمعلم”، التي حملت مسؤولية ما وقع للمجرد إلى وكيل أعماله.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد
التعليقات
0

إضافة تعليق