أمين رغيب: بديت بكاميرا ديال 15 درهم ودابا وليت كندخّل 7 ملايين فالشهر!

كتب بواسطة على الساعة 14:30 - 6 مايو 2017

قال أمين رغيب، المدون المعروف، وصاحب مدونة “المحترف”، إن بدايته في عالم الأنترنت لم تكن سهلة، حيث كان يستعمل كاميرا بجودة ضعيفة.
وأضاف رغيب: “بديت فـ2009 بواحد الويبكام شريتها قديمة ب15 درهم، باش نصور الحلقات على الحماية فالأنترنيت، ولكن الجودة كانت لا علاقة”.
وتابع صاحب مدونة “المحترف”: “من بعد وليت كنربح من الأنترنيت واحد البركة، فحال دابا وليت كنتخلص 11 ألف درهم من اليوتوب والأدسنس شي 2 مليون، وهاد المبالغ كنخلص بيهم 2 مدونين خدامين معايا وواحد السيدة مكلفة بالتواصل، أما أنا وليت كنربح من الأنترنيت مبلغ 40 ألف درهم”.
وأكد أمين رغيب، الذي مثل في برنامج “في قفص الاتهام”، على إذاعة “ميد راديو”، أمس الجمعة (5 ماي)، أنه طور مدخوله من خلال توقيع شراكات مع مؤسسات.
وأضاف: “وليت كنمشي لشركات نقلب ندير معاهم شراكة، خصوصا الشركات ديال التيليفونات، ولكن الإشكال اللي لقيت هو أنه كيقول ليك دوي على التيليفون بشكل زوين ما تقولش عليه خايب، وهاد الشي اللي ما كنقبلش به”.
وعن اتهامه البعض بالنصب في الأنترنيت، أوضح أمين رغيب: “الناس اللي ما كيحملونيش كانو كيضحكو عليا فاش بديت فالأول بكاميرا ديال 15 درهم وكانو كيقولو عليا فقير، هما دابا كيقولو عليا نصاب”.
وأضاف: “شفتي اللي كيهرسوني هما أكبر محرك ديالي للنجاح”.
وأشار رغيب إلى أن عشقه هو البحث عن الجديد، مبرزا: “عزيز عليا نقلب، البلية ديالي هي التبقشيش، ويلا كنت التجربة زوينة كنبغي نشاركها مع الناس”.
وعن قضية النصب في سنة 2012، أكد أمين رغيب: “واحد القضية ديال النصب فـ2012 كان بسبب واحد السيد جا عندي قال ليا دير نديرو درس على داك الشي ديال الربح فالأنترنت، شوية قال أنه غادي يقسم داكشي فصول، ولكن من بعد ما كملش للناس، واعتبروني شريك معاه، حيت أنا اللي درتي ليه الدعاية”.
وعبر أمين رغيب عن استيائه من الأشخاص الذين يشتمونه في الفايس بوك، حيث قال: “اللي كيحترمني كنحترمو اللي ما كيحترمنيش ما عندي ما ندير به، كنبلوكيه”.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد
التعليقات
0

إضافة تعليق