هجومات منظمة/ تشجيع بالمجان وبالمقابل/ تلميع للصورة/ قيام الليل.. كواليس “جيوش” الفنانين المغاربة!

كتب بواسطة على الساعة 23:48 - 15 أكتوبر 2017

محمد المبارك

كل نجم ضروري يكونو عندو معجبين اللي كيتبعو الأخبار ديالو والجديد ديالو، ومع مواقع التواصل الاجتماعي ولات المتابعة اليومية ومعرفة كل ما هو جديد أمر سهل.

هاد المعجبين منذ مدة بداو يديرو فالفايس كروبات باش يتابعوا فيها أخبار الفنانين ويشاركوا الجديد.
.
موقع “كيفاش”، ومن خلال متابعة قريبة وحوارات مع العديد من هؤلاء المعجبين أو “لي فانز” قدر يطلع على شنو يوقع فهاد لكروبات، وشنو الهدف ديالهم، وواش كاين شي ربح فهاد الشي.

“فاتز” فابور
هاد لكروبات كيعرفوا راسهم على أنهم “فانز” لأحد الفنانين أو “جيش” اللي الدور ديالو الدفاع عن الفنان وتلميع الصورة ديالو قدام الناس. وهاد الشي في أغلب الأوقات كيكون بدون مقابل أو ربح مادي.

“فانز” بالمقابل

كاينين كروبات خرين اللي كيكونو الأدمينات ديالهم عندهم تواصل مع الفنانين، وكيبداو ينشرو أخبار حصرية، وهاد الشي كيكون مخدوم بواسطة المانادجر اللي كيكون راسم استراتجية باش يدير “بوز” للموكل ديالو. وبهاد الطريقة كيجلب الانتباه ديال الآخرين. وهنا الاستفادة كتكون عند الأدمين ديال لكروب اللي كيبداو يعرضو عليه للحفلات وكتكون خارج وداخل المغرب. وكاين اللي كينظم سفر لخارج الوطن باش يحضر للحفلة ديال الفنان ديالو المفضل، وبطبيعة الحال “الفانز” كيكونو مخلصين والأدمين غادي فابور، حيث كتكون عندو دعوة vip حيث هو قائد الجيش.

“فانز” قيام الليل

كروبات أخرى كتلقاهم كيشجعو فنان واحد فقط، وكيتابعو الجديد ديالو، ولكن ما عندهم حتى تواصل، غير تابعينو في الصفحة ديالو بلايك وعدد المشاهدات، وكيديرو حملات معاه وقتما كان عندو شي مشكل، بحال واحد لكروب ديال عشاق سعد المجرد، فاش وقع ليه المشكل وتم إلقاء القبض عليه اتفقوا يديرو “قيام الليل” ويصليو ويدعيو الله يطلق سراحو.

“فانز” الدّوباج

وعلى غرار الكروبات اللي كتشجع فنان واحد، كاين اللي عندهم دعم مباشر من الفنان، حيث كيصيفط ليهم الفلوس باش يديرو ميتينغ وحفلات، وهوما من جهتهم كيقومو بتلميع الصورة ديالو ونشر أغانيه وصور التتويجات ديالو وكل الحوايج زوينة عندو، وكيديرو حملات ضد كل معادي لهاد الفنان.

بعض هاد الفنانين كيكونو من نجوم الصف الثاني من الناحية الفنية واللي ما عندهمش وزن كبير يقدر يخليهم يدخلوا في منافسة شريفة.

“فانز” هجوووم!

الحالة الأخيرة هوما كروبات اللي كتكون ضد فنان، والهدف ديالها هو تشويه الصورة ديالو، وهادو كيكونو امتداد لأحد الكروبات اللي هضرنا عليهم قبل، فاش كيدخل فنان في صراع مع فنان آخر.

من أبرز الناس اللي تهاجمو، كانت سلمى رشيد من بعد ما تخاصمات مع ابتسام تسكت، خاصة أن ابتسام عندها جيش قوي وكبير فالفايس كيسمي راسو “الجيش التسكاتي”، واللي دائم الحضور بصور الجوائز ديالها وصورها وكيعتبروها أجمل فنانة مغربية.

محمد الريفي، خريج برنامج “إكس فاكتور” حتى هو ما خلاوهش. من بعد التصريح ديالو باللي هو كيتقارن غير مع الفنانين المشارقة وما عندوش منافس في المغرب، هجموا عليه جميع الجيوش، خاصة “الجيش السعدوشي” اللي كيتعبر سعد هو الفنان الأول وحتى واحد ما يقدر يبان قدامو وقارنوه بعدد المشاهدات على يوتوب.

“فانز” مسالم

لكروب الأقل حدة واللي ما كيدخلش في الصراعات هو لكروب ديال فانز “دوزي”، بحكم أن حتى الفنان ديالهم ظريف فحتى المشجعين ديالو ظراف، وما كيهجمو على حد، حيث أصلا الفنان ديالهم محبوب تقريبا من الجميع.

بطمة الضحية

الفنانة الأكثر عرضة للهجومات من طرف هاد لكروبات هي دنيا باطمة واللي كل مرة كيلوحو الصور ديالها وقتما دارت شي لوك جديد، وكيحطو تصاورها القدام وكيهضرو على التغير ويتهموها بعمليات التجميل والماكياج و حتى استعمال “فيلتر كاميرا”.

ما رأيك؟
أنشر الفيديو إذا أعجبك
أعجبني
لم يعجبني
محايد
التعليقات
0

إضافة تعليق